قبائل أبين تطالب بتحقيق أممي بـ”مجازر” الإمارات وباعتذارها

السفير – وكالات

طالبت قبائل المنطقة الوسطى في اليمن، الإمارات بالاعتذار عن وصفها الجيش اليمني بـ”الإرهابيين”، داعية الأمم المتحدة لإجراء تحقيق بمجازر تسببت فيها أبو ظبي راح ضحيتها المئات.

وأعلنت قبائل المنطقة الوسطى المتمثلة بمديريات لودر، والوضيع، بمحافظة أبين، في بيان اطلعت عليه “عربي21″، النفير العام، مطالبة بإجراء تحقيق في قصف جوي إماراتي طال القوات اليمنية في عدن وأبين.

وأعلنت القبائل تأييدها للبيان الذي أصدرته السعودية مؤخرا، مطالبة التحالف بالاعتذار لكل ما صدر عن دولة الإمارات ووصفها لأبنائنا في الجيش الوطني بعناصر إرهابية.

ووجهت قبائل أبين، رسالتها إلى قبائل الجنوب، بتحديد موقف في كل ما يمارس ضد قيادات وأبناء أبين والمنطقة الوسطى، ومداهمة وحرق منازلهم وسجنهم، من المجلس الانتقالي.

كما طالبت الأمم المتحدة ومجلس الأمن، والمنظمات الدولية بإدانة القصف الاماراتي، والتحقيق ومقاضاة دولة الإمارات العربية، بحسب البيان.

والأسبوع الماضي قصفت الإمارات القوات الحكومية في مدخل عدن الشرقي، للحيلولة دون تقدم هذه القوات صوب العاصمة المؤقتة عدن التي يسيطر عليها الإنفصاليون الذين تدعمهم أبوظبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: