تونس – السفير

قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي إن ثلاثة أرباع التونسيين لم يشاركوا في الاستفتاء على الدستور لا لأنهم لا يثقون في الدستور ولكن لأنهم لا يثقون في العملية برمتها وقال إن التونسيين لم يأخذوا عملية الاستفتاء على مأخذ الجد باعتبار أن الدستور كله يقوم على تسليم السلطة في يد شخص واحد.

وأضاف رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي في مقابلة على قناة الشرق أن النهضة تطالب بتحقيق مستقل في شأن العملية الانتخابية، بعد أن أحاطت بها عديد الشكوك، وأكد أن القانون الانتخابي لا يسمح لحركة النهضة بالطعن في نتائج الانتخابات.

وقال إن “الانتخابات الأخيرة دورها هو تبييض العملة الفاسدة وإضفاء الشرعية على الانقلاب الذي حصل” وفق قوله.

واستبعد الغنوشي انزلاق التونسيين لمربع العنف وأكد أن التحولات الديمقارطية في كل دولة في العالف تمضي بلحظات صعود ونزول ونحن حاليا في لحظة نزول وفق قوله.

وأشار إلى أن بعض الاصلاحات كانت واجبة ولم تتجرأ عليها كل الحكومات المتعاقبة في تونس بما فيها حكومتا النهضة.

وردّ الغنوشي على دعوات بعض الأطراف لحركة النهضة للانسحاب من الحياة السياسية، “أنا لم أدخل البرلمان بدبابة ووصلت إليه بإرادة شعبية ولكنني أُخرجت منه بدبابة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الحمامات.. ضبط إمام جامع في وضع مخلّ رفقة فتاة في إحدى مراكز التدليك

تونس – السفير أكد مصدر أمني للتاسعة أن أعوان فرقة الشرطة العدلية بالحمامات احتفظوا ب…