YOUR EXISTING AD GOES HERE

تونس – السفير
أفاد مصدر للسفير أنّ وزارة المالية قامت مؤخرا بإيداع مبلغ 300 ألف دينار في حساب وزير بن علي السابق ومستشاره السياسي عبد العزيز بن ضياء وذلك كجراية تقاعد للسنوات الثلاث الماضية التي أمضى منها قرابة سنتين ونصف في السجن بتهم مختلفة إلى أن قررت محكمة الاستئناف الإفراج عنه بكفالة 210 ألف دينار يوم 19 فيفري الفارط.
وكان عبد العزيز بن ضياء وهو وزير الدفاع السابق لبن علي ومستشاره السياسي المقرب قد وجهت له تهم تتعلق بتمويل أحزاب وجمعيات موالية للنظام والتورط في قضية فساد تتعلق بأراض عسكرية أيام توليه لمنصب وزير الدفاع.
يذكر أنّ المبلغ الذي تسلّمه بن ضياء مؤخرا هو بمثابة جراية للمدة الماضية التي قضاها في السجن بسبب التهم المشار إليها أعلاه، بصفته مستشارا سابقا لدى رئيس الجمهوريّة.
وإن كان الخبر جدير بالمتابعة والتأكّد من تفاصيل العمليّة إلاّ أنه يطرح عديد الاستفهامات في صورة ثبوته رسميّا وهو مدى جدية وقانونية التصرف المالي لوزارة المالية فيما يخص متعلقات مسؤولي النظام البائد؟؟ بينما تقول الحكومة أنّ الاقتصاد الوطني في أسوإ حالاته منذ الثورة ويؤشر على ذلك تراجع الدينار وهو ما سبب عجزا في الميزانية الحالية للدولة..
كما يطرح الخبر تساؤلات حول الوضعية المالية ومتعلقات باقي مسؤولي فترة بن علي والذين تمت تبرئتهم استئنافيا أو تخفيف الحكم عنهم؟ هل لديهم حقوق مالية لدى الدولة كجرايات التقاعد وأجور سنوات السجن رغم أنهم متورطون في الفساد واستغلال النفوذ أم أنّ خروجهم من السجن يجبّ ما قبله ويعيد الحال لما كان عليه؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

خطير: منظمة إرهابية عالمية تمتلك وتدير مدارس ومعاهد تكوين في تونس

تونس – السفير – ضياء الدين صنّفت الحكومة التركية مؤخرا منظمة فتح الله كولن &#8…