تونس – السفير

أعلن سفير الاتحاد الأوروبي بتونس ماركوس كورنارو، اليوم الإثنين، أثناء استضافته في برنامج اذاعي، عن إطلاق النسخة الثانية من جائزة الفقيدة لينا بن مهني لحرية التعبير، وهي جائزة تكافئ أفضل المقالات والمدونات التي تعنى بالعمل الاستقصائي وتدافع عن مبادئ وقيم الديمقراطية والحريات والحقوق المشتركة بين تونس والاتحاد الأوروبي.

وفي سياق آخر، قال إن المفوضية الأوروبية وافقت على منح تونس قرضاً بدون فائض يتم سداده على إمتداد 20 عاماً بقيمة 600 مليون يورو، من أجل دعمها للحد من التداعيات الاقتصادية لوباء كوفيد-19.

وأضاف بأن 300 مليون يورو من قيمة القرض ستصرف خلال الأسابيع القادمة لفائدة ميزانية الدولة، على أن تصرف بقية التمويلات قبل موفى السنة الجارية بناءً على مدى إلتزام تونس بالاصلاحات. 

وقال السفير:” الاتحاد الأوروبي سيقف دائماً إلى جانب تونس، وسيستمر في مساندتها رغم قلقه بخصوص الوضع السياسي والاجتماعي والاقتصادي”.

وتابع:”انا متفائل بخصوص قدرة المسؤولين التونسيين على القيام بالحد الأدنى من التفاهم و الحوار.. لأن الحل يبقى بأيديهم وليس بيد الاتحاد الأوروبي الذي تقتصر مهمته على دعم الدولة التونسية”.

وأضاف بأن تونس تحظى بدعم الاتحاد الأوروبي في مفاوضاتها مع صندوق النقد الدولي، بشرط تحقيق البرنامج الذي ستقوم بتقديمه.

وأردف:”: بالنسبة لاتفاق الاليكا.. مازلنا نعمل “باتفاق 95″ والذي يجب توسيعه كى يشمل الفلاحة و الخدمات”.. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

نجاح أولى التجارب على القمر الصناعي التونسي

تونس – السفير أكدّ  الرئيس المدير لعام للمجمع تلنات محمد فريخة، مساء اليوم السبت 8 م…