السفير – وكالات

شارك رواد وسائل التواصل الاجتماعي في لبنان مشاهد فيديو مؤلمة توثق حالة اعتداء “وحشي” استهدفت طفلا سوريا صغيرا.

وتداول المواطنون بشكل واسع مشاهد تظهر قيام فتاة لبنانية، قيل إنها مدرسة، بضرب طفل سوري بشكل مبرح ومؤلم، في مشاهد لاقت استياء واسعا. 

ويظهر الفيديو شابة تلاحق طفلا قيل إنه سوري، وتقوم بركله عدة مرات ثم تطيحه أرضا، ليتدخل على الفور مواطنون لبنانيون كانوا في المكان ويمنعوها من متابعه اعتدائها.

وأكدت المصادر أن مدعي عام جنوب لبنان، القاضي رهيف رمضان، تدخل على الفور وفتح تحقيقا بالحادثة.

ونوهت المصادر إلى أن القضاء اللبناني يتخذ الإجراءات المناسبة والقانونية بحق الفتاة المعتدية، مؤكدا أن “لا شيء يبرر هذه الوحشية”. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مليارات الحشرات المزعجة تستعدّ إلى الخروج !

السفير – وكالات يتوقع العلماء وصول أعداد هائلة من حشرات “الزيز”، التي تث…