تونس – السفير

قال المدير التنفيذي لحركة أمل رضا بالحاج، إن رئيس الجمهورية قيس سعيد، يعيش في حالة عزلة داخلية وخارجية، بعد مضي نحو 50 يوما على إعلانه لقرارات 25 جويلية 2021، وبات يدور وسط حلقة مفرغة.

وأكد بالحاج في حوار مع الجوهرة أف أم، اليوم الأربعاء، ثقته في عودة البرلمان المجمدة نشاطاته، للعمل خلال الفترة القادمة، ولو بشكل آخر ووفق شروط جديدة، معتبرا أن الطريق أصبحت مسدودة أمام تواصل الوضع الحالي.

وأشار إلى أن رئيس الجمهورية كان هو المسؤول على عدم إرساء محكمة دستورية تساهم في حلحلة الأزمة السياسية التي مرت بها البلاد، على الرغم من المحاولات والجهود التي بذلها البرلمان في هذا الإطار، والتي جوبهت برفض قيس سعيد المصادقة على القانون الجديد للمحكمة بعد حصوله على دعم البرلمان، بحسب تعبيره.

وشدد المتحدث، على أن الخروج من الأزمة الراهنة بأخف الأضرار لن يكون إلا بالعودة إلى البرلمان المنتخب، لافتا إلى أن الذهاب إلى انتخابات سابقة لأوانها غير ممكن دستوريا إلا في صورة ما قدم الرئيس حكومة جديدة لا تنال ثقة البرلمان .4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

طفرة جديدة متفرعة عن متحور ”دلتا”: سمر صمود توضح

تونس – السفير قالت الأستاذة الجامعية الاستشفائية المبرزة في المناعة بمعهد باستور تون…