السفير – وكالات

حذّرت منظمة الصحة العالمية، الإثنين، من خطر “مرتفع للغاية” جراء تفشي متحور “أوميكرون” من فيروس كورونا على مستوى العالم.

وحثت المنظمة التابعة للأمم المتحدة، في توصية فنية للدول الأعضاء وعددها 194 قبل جلسة خاصة لمواجهة المتحور الجديد، على الإسراع بتطعيم الفئات ذات الأولوية، والتأكد من وضع خطط لتخفيف الأزمات للحفاظ على الخدمات الصحية الأساسية.

وأضافت: “إذا حدثت موجة كبيرة أخرى من كورونا مرتبطة بأوميكرون، فقد تكون العواقب وخيمة”.

وأوضحت المنظمة أن “الإصابات المتزايدة قد تؤدي – بغض النظر عن تفاوت شدتها – إلى ضغوط هائلة على أنظمة الرعاية الصحية، وربما تؤدي إلى زيادة معدلات الإصابة بالأمراض والوفيات”.

وأكدت الصحة العالمية أن “التأثير سيكون على الفئات الضعيفة من السكان كبيرا، لا سيما في البلدان التي تنخفض فيها معدلات التطعيم”.

وبهذا الخصوص، قال المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في تصريح صحفي، إن متحور “أوميكرون” يؤكد ضرورة إبرام اتفاق دولي حول الأوبئة ونظم الاستجابة.

وأضاف غيبريسوس أن “الوقت قد حان لاتخاذ خيارات لبناء مستقبل أكثر صحة وأمانًا وعدالة”، وختم بالقول: “ظهور أوميكرون شديد التحور، يؤكد مدى خطورة وضعنا، وعدم استقراره”.

والخميس، أعلن علماء من جنوب إفريقيا أنهم اكتشفوا سلالة جديدة من الفيروس المسبب لمرض كورونا في أعداد صغيرة من الأشخاص، ويعملون على فهم تداعياتها المحتملة.

إلا أن دولا في القارة الأوروبية مثل بلجيكا وألمانيا وبريطانيا، أعلنت تسجيل إصابات بالمتحور الجديد، فيما يتوالى إعلان دول حول العالم، عن تعليقها الرحلات القادمة من بلدان إفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أردوغان: مصممون على جعل بلادنا في “دوري الأبطال اقتصاديا”

السفير – وكالات الرئيس التركي خلال مشاركته في اجتماع الكتلة النيابية لحزب العدالة وا…