السفير – وكالات

نددت 14 دولة ومنظمة عربية وإسلامية، عبر بيانات رسمية، الإثنين 18 أفريل 2022، بقيام زعيم حزب دنماركي بإحراق نسخة من القرآن الكريم بمدينة لينشوبينغ جنوبي السويد.

واقعة الحرق قام بها زعيم حزب “الخط المتشدد” الدنماركي راسموس بالودان، تحت حماية الشرطة، ما تسبب في صدامات بين مسلمين في السويد والشرطة، أسفرت عن اعتقالات وإصابات، وفق ما ذكرته وكالة الأناضول.

إدانات دول إسلامية وعربية

في سياق ردود الأفعال، قالت وزارة الخارجية التركية، إن “الهجوم السافل الأخير على القرآن الكريم في الحد من الأعمال الاستفزازية العنصرية والمعادية للإسلام”.

أردفت موضحة أن “العالم ما زال يتجاهل جرائم الكراهية بشكل علني، بحجة ارتكابها تحت ستار حرية التعبير”، وشددت على أن “تركيا ستواصل مكافحتها هذا التهديد الذي تشكله العقلية المعادية للإسلام والعنصرية”.

من جانبه، قال متحدث الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في تغريدة عبر تويتر، “أدين بأشد العبارات العنصرية التي تصل حد حرق مصحف في السويد، والعقلية التي تغذيها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

روسيا تقطع الغاز عن فنلندا السبت.. رفضت التسديد بالعملة الروسية

السفير – وكالات قالت شركة الطاقة الفنلندية المملوكة للدولة جاسوم، إن إمدادات الغاز ا…