السفير – وكالات

أعلنت وزارة الدفاع الصينية، مساء الثلاثاء، أنها ستبدأ “سلسلة عمليات عسكرية محددة” ردا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان.

وفي وقت سابق اليوم، وصلت بيلوسي إلى تايوان في زيارة هي الأولى من نوعها منذ 25 عاما، رغم تحذيرات بكين المتكررة من “تداعيات خطيرة” للزيارة.

وقالت وزارة الدفاع الصينية إن جيش التحرير الشعبي سيطلق سلسلة عمليات عسكرية محددة لمواجهة زيارة بيلوسي إلى جزيرة تايوان، وللدفاع بحزم عن السيادة الوطنية ووحدة الأراضي.

وجاء الإعلان بعيد هبوط طائرة بيلوسي في تايوان، بفترة قصيرة، ما دفع الخارجية الصينية إلى إصدار بيان إدانة واحتجاج على الزيارة.

وترى الحكومة الصينية تايوان مقاطعة منشقة سيعاد ضمها إلى البر الرئيسي في نهاية المطاف، فيما تصر تايبيه على استقلالها منذ عام 1949.

كذلك أعلنت قيادة المسرح الشرقي التابع لجيش التحرير الشعبي الصيني، أنه سيجري اعتبارا من ليلة الثلاثاء، عمليات عسكرية مشتركة حول تايوان، تشمل تدريبات برية وبحرية مشتركة في الشمال والجنوب الغربي والجنوب الشرقي من الجزيرة.

وتشمل العمليات أيضا إطلاق نيران مدفعية بعيدة المدى في مضيق تايوان، وإطلاق تجارب صاروخية تقليدية في المناطق البحرية شرق الجزيرة، وفق ما أفادت صحيفة “غلوبال تايمز” الصينية.

كما أعلن الجيش الصيني أنه سيجري مناورات عسكرية وأنشطة تدريبية تشمل تدريبات على الذخيرة الحية لمدة 4 أيام في 6 مناطق محيطة بتايوان بدءا من الخميس، بحسب الصحيفة نفسها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

غزّة.. 36 شهيدا بينهم 11 طفلا

السفير – وكالات أعلنت وزارة الصحة بغزة مساء اليوم ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي عل…