تونس – السفير

أكد وزير المالية الأسبق والخبير الاقتصادي، حسين الديماسي اليوم الإثنين 28 نوفمبر 2022، أن الأيام المقبلة ستكون مقلقة بشكل كبير من الناحية المالية.

وأضاف حسين الديماسي على هامش لقاء وطني نظمه ائتلاف صمود حول طبيعة النظام السياسي الحالي ووضعية الحقوق والحريات، أن تونس لديها صعوبة في سداد عجز ميزانية الدولة.

وفيما يتعلق بمسألة رفع الدعم أوضح الديماسي أنه خطر آخر يهدد البلاد وإصلاح الدعم لن يكون برفعه أو توجيهه لمستحقيه ولكن يجب أن يكون بالتخلص شيئا فشئيا  من ثقل الميزانية.
وأشار الديماسي إلى أن صندوق النقد الدولي هو صندوق إسعاف وليس بنك، موضحا أن القرض الذي ستتحصل عليه تونس من صندوق النقد يعتبر ضئيل من حيث الكمية مقارنة بحاجيات ميزانية الدولة، مؤكدا أن عجز الميزانية بلغ 22 مليار دينار.وشدد على ضرورة أن تعول تونس على نفسها بدل من أن تنتظر صندوق النقد الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أريانة الشمالية: أفارقة يقتحمون منزل زوجين ويردون الزوجة قتيلة..

تونس – السفير اعلنت  الادارة  العامة للامن  الوطني  اليوم  الثلاثاء 7 فيفري 2023 أنه…