تونس – السفير
أصدرت كتلة الحرة كتلة الحرٌة مساء السبت بيانا أوضحت فيه الاسباب الرئيسة لتصويتها ضد المصادقة على الباب الثاني والثلاثين من ميزانية الدولة المتعلق بميزانية هيئة الحقيقة والكرامة .
وفيما يلي نص البيان:
أولا: تؤكد الكتلة احترامها لما جاء بالدستور بخصوص منظومة العدالة الانتقالية وتمسكها بخيار المصالحة الشاملة بين كافة مكونات المجتمع وطي صفحة الماضي وبضرورة اجراء الإصلاحات اللازمة حتى لا تعود ممارسات الاستبداد.
ثانيا: رفض الكتلة لطريقة رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة في تسيير الهيئة سواء بإمساكها عن وضع هيكلة إدارية واضحة للهيئة أو بشبهات سوء التصرف في المقدرات المخصصة لها أو بغياب الشفافية في انتداب أعوانها.
ثالثا: نعترض على أسلوب رئيسة الهيئة في التعامل مع أجهزة الدولة وتحملها مسؤولية التوتر المترتب عن ذلك وعدم احترام القرارات القضائية الباتة واستبدادها بالرأي مما أثر على الانسجام بين أعضائها وتسبب في استقالة العديد منهم.
رابعا: تعارض حياد الهيئة عن اهداف العدالة الانتقالية من حيث هي مسار كامل الغرض النهائي منه المصالحة وتعاملها بانتقائية مع تاريخ البلاد وتوظيفه سياسيا لفائدة جهات واتجاهات سياسية دون غيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

نجاح أولى التجارب على القمر الصناعي التونسي

تونس – السفير أكدّ  الرئيس المدير لعام للمجمع تلنات محمد فريخة، مساء اليوم السبت 8 م…