تونس – السفير

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، الجمعة، إن حزبها “يرفض التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية الوطنية، ولن يسمح بمواصلة دعم الإخوان في تونس والعمل على إعادتهم للهيمنة على المشهد السياسي”.


وأكدت موسي على هامش تنظيم مركز الدراسات الاستراتيجية والتخطيط بالحزب لندوة اليوم الجمعة، أن هذا الرفض لا يعني قبول استغناء تونس على علاقاتها التاريخية مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والدول الشقيقة والصديقة، وخاصة تلك التي تربطنا بها علاقات اقتصادية ومبادلات تجارية.

وأضافت عبير موسي في تصريح “يجب على جميع الأطراف أن تتحلى بالحكمة والرصانة، وأن نوفق بين مبدأ رفض التدخل الأجنبي في تونس، وبين المحافظة على علاقات تونس المتميزة مع محيطها الإقليمي والدولي، خدمة لمصالح التونسيين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الطبوبي: ‘ندعم فكرة التحوّل إلى نظام رئاسي وليس رئاسوي’

تونس – السفير أفاد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي ، بأن …